مشاهير

مشاهير هوليوود تركوا الأضواء.. من أجل أعمال أخرى


يسعى الكثير من الممثلين؛ للحصول على الشهرة والاستمتاع بالأضواء، ورفع أجورهم.وعلى النقيض، قرر بعض الممثلين الابتعاد عن مهنة التمثيل بإرادتهم أو مرغمين، والانتقال إلى ممارسة أعمال مختلفة بعيدة عن الفن. في هذا التقرير، نستعرض أبرز قصص مشاهير هوليوود، الذين تركوا الأضواء من أجل أعمال أخرى.

فرانكي مونيزبدأ فرانكي مونيز، مسيرته التمثيلية في مرحلة المراهقة، وحصل على الشهرة مبكراً.نجح مونيز، حينما قدم مسلسل “Malcolm in the Middle”، وفيلم “Agent Cody Banks”، لكن أضواء الشهرة والثراء السريع في عمر الشباب دفعته للبحث عن أهداف أخرى في الحياة.قرر فرانكي مونيز اعتزال التمثيل عام 2008، بسبب رغبته في أن يكون سائقاً محترفاً، يشارك في سباقات السيارات.واضطر مونيز لاعتزال سباقات السيارات بعد بضعة أعوام، بسبب تعرضه لجلطات صغيرة متتالية في المخ، أثرت على ذاكرته، حتى إنه نسى الكثير من تفاصيل حياته كممثل ناجح.

وقرر مونيز التراجع عن الاعتزال وتحويل مسيرته المهنية مرة أخرى إلى التمثيل، لكن بسبب تراجع نجوميته وحالته الصحية، أصبح يكتفي بلعب أدوار ثانوية.التوأم ماري كيت وأشلي أولسنعرف الجمهور ماري كيت أولسن، وشقيقتها التوأم أشلي أولسن في مرحلة الطفولة، بعد اشتراكهما بتقديم نفس الشخصية في مسلسل “Full House”، حيث كان يتم تقسيم تصوير المشاهد بينهما بسبب صغر سنهما، وعدم قدرتهما على العمل لساعات طويلة.تغيرت اهتمامات ماري كيت وأشلي أولسن بعد وصولهما إلى مرحلة الشباب، حيث أصبحتا تهتمان بالموضة والأزياء، ما دفعهما للبحث عن هواية جديدة. أعلن الثنائي اعتزال التمثيل في 2010، للتفرغ للعمل في عالم الموضة والأزياء. وبعكس فرانكي مونيز، تمسكا بقرارهما، ورفضا محاولات شبكة “نتفليكس”، لإقناعهما بالانضمام إلى أبطال مسلسل “Fuller House” المرتبط بالمسلسل الأصلي “Full House”.
ميغان ماركل وكال بناعتزلت ميغان ماركل التمثيل بشكل نهائي لتنضم إلى العائلة المالكة في بريطانيا، حيث تزوجت الأميري هاري، وأصبحت دوقة مقاطعة ساسكس، جنوب إنجلترا.ويتشابه معها الممثل كال بن، الذي اعتزل التمثيل بشكل مؤقت ومفاجئ، بسبب تلقيه عرضاً من الرئيس الأميركي الأسبق باراك أوباما للانضمام إلى مكتب البيت الأبيض، للمشاركة العامة والشؤون الحكومية الدولية، وكان مسؤولاً عن الملف الخاص بالفن والمجتمع الآسيوي الأميركي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى