مشاهير

باسم يوسف لـبيرس مورغان: لماذا لا تعطي أميركا ولاية فلوريدا لإسرائيل؟​

حلّ مقدم الإعلامي المصري الساخر باسم يوسف، ضيفاً مع الإعلامي الإنجليزي بيرس مورغان، لمناقشة أبرز القضايا وما يحدث في غزة والشعب الفلسطيني من إبادة من قبل الجيش الاسرائيلي.

وشرح باسم يوسف العديد من الأزمات التي مر بها الشعب الفلسطيني، وقال: “الغرب أخبرونا لسنوات أنهم مع حقوق الإنسان، وأن لديهم قيم وأخلاق عالية، والآن لا يستطيعون قول حرف واحد لإسرائيل”.

ورد باسم يوسف عن العديد من الأسئلة التي يرددها الإعلام الغربي عن حرب غزة الحالية، مثل أن إسرائيل لم تقصف مستشفى المعمداني، قائلاً: “خلال عشر سنوات، أطلقت حماس 35 ألف صاروخ على إسرائيل، ولم يمت من ذلك سوى 69 شخصاً، وبصاروخ واحد استطاعت أن تقتل المئات في مستشفى المعمداني؟”.

وأكد أن إسرائيل وجهت تحذيراً قبل قصف مستشفى المعمداني، وهو ما ينفي تماماً صلة حماس بهذه الضربة، ثم كتب أحد البارزين في اسرائيل على الفور تغريدة بقصف المستشفى ثم حذفها على الفور، حتى يصوروا للعالم أن حماس هي من قامت بذلك وأن اسرائيل ليس لها علاقة بقصف مستشفى المعمداني”.

أضاف: “لم يعد الأمر متعلقا بحماس، يمكنهم أن يقولوا لك إنها عن حماس، لكنها ليست كذلك، وقالوا ذلك عدة مرات، هذه هي طريقة دفعهم إلى سيناء، والأمر لا يتعلق بحماس، إسرائيل لها تاريخ طويل مع الكذب”.

وعن رفض المصريين لتواجد الفلسطينيين في سيناء، قال يوسف: “هذا بالضبط ما تريده إسرائيل، وهذا هو الحل الأسوأ، هؤلاء فلسطينيين وهذه أرضهم، ثم يأخذونها فجأة، لماذا؟ لقد تم طردهم من منازلهم، والآن يجب أن تأخذهم دولة أخرى؟ تخيل ماذا يمكن أن يحدث؟، ستحدث حرب عالمية ثالثة وفوضى كبيرة ثم يأتي الغرب ويلتقطوا صوراً لهم ويرسمون صورة “شوفوا العرب بيعملو ايه في بعض؟”.

 

ووجه بيرس مورجان سؤالا لباسم يوسف مستفسرا عن سبب عدم نزوح لفلسطينيين لأي دولة عربية، قائلاً: “لماذا لا نعطي فلوريدا لإسرائيل؟ أمريكا تتضم 55 ولاية  لماذا لا نعطي واحدة لإسرائيل لحل الأزمة”.

وكشف باسم يوسف عن أنه توجه بسؤال للذكاء الاصطناعي عن هل الشعب الاسرائيلي يجب أن يعيش بحرية، قائلاً: “أجابني بنعم يجب، وعندما استبدلت إسرائيل بفلسطين، جاءتني الإجابة، أن هذا موضوع معقد، قضية شائكة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى